أهلا وسهلا بك إلى منتديات حوامل النسائية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا
العودة   منتديات حوامل النسائية > المنتديات العامة > منتدى الحياة الأسرية والزوجية

منتدى الحياة الأسرية والزوجية لعرض المشكلات في الحياة الزوجية والأسرية .


إلى كل مخدوعة تريد أن تعود لطليقها ظنا أنه يحبها ..اقرؤا ماهو الحب؟!!


...
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 03-16-2013, 07:47 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نستعين بالله

البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 376
المشاركات: 22 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 39
نقاط التقييم: 50
نستعين بالله will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
نستعين بالله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الحياة الأسرية والزوجية
افتراضي إلى كل مخدوعة تريد أن تعود لطليقها ظنا أنه يحبها ..اقرؤا ماهو الحب؟!!




ما هو الحب كما وضحه كلام الله و حديث رسوله الأمين ؟ حتى لا نخطيءه إذ نراه

رجل تزوج بامرأة تقية تحسن التبعل له لكنه لم يشعر بالسعادة قط و لم يسعى لإسعاد زوجته ؛ لأنه يعتقد أن حبه الأول في الجامعة أكرهت على الزواج من رجل آخر غيره رغم حبها له .............في حين أن تلك الفتاة التي يدعي أنها تحبه تعيش حياة سعيدة و طبيعية مع زوجها ، و لم تحاول رؤيته منذ حينها و أنجبت من زوجها طفلا تلو الآخر ؛ و حتى إن إلتقت أعينهما تكون لقاء من يذكرها بأيام الطفولة لا أكثر. فهل حقا هذه الزوجة تحب هذا الرجل؟!!!! .
شاب وجد فتاة أحلامه لكنها مطلقة فحذره أصدقائه من أنها قد تكون لا تزال تحب زوجها الأول ، و ضربوا له أمثلة قد تكون خيالية و قد تكون استمعوا لها من طرف واحد يدعي مثل هذا الإدعاء ، أن فلان تزوج مطلقة و نادته باسم زوجها الأول و اعترفت له أنها تحب زوجها الأول ؛ و ربما يدعي هو عنها ذلك ؛ليضمن أن يمنع بهذا الإدعاء أن يتقدم أحد للزواج منها ؛فتكتشف حقيقته السيئة ......... فيترك هذا الشاب تلك الفتاة المطلقة التي رأى فيها كل ما يتمنى و يتزوج بأخرى ربما بالفعل تحب بشدة رجل آخر قريب أو غريب و تتصل به و تكلمه .... في حين أن هذه المطلقة منذ طلقت من سنوات و هي سعيدة و قوية رفضت بإصرار و ثبات البقاء على ذمة هذا الزوج بل و رفضت محاولات إعادته لها بعد الطلاق ، تمشي في الشارع بثقة لا تحاول البحث عنه بين من في الشارع ، لا تتحدث عنه مطلقا لدرجة أن هناك من لا يعلم أنها مطلقة . فهل حقيقي ما قاله أصدقاء الشاب أن هذه الفتاة قد تكون تحب طليقها؟!!.
امرأة لا تزال تبكي منذ طلقت و تندب حالها و تقول : إن زوجي يحبني و طلقني بسبب أهله ؛ فأهله هم السبب الأول و الأخير للطلاق لكنه يحبني و يريدني و من كثرة بكائها أصيبت بضغط الدم و استأصلت المرارة و تبدل حالها و شكلها .... في حين زوجها تزوج بأخرى و أنجب من الأخرى ، و لم يحاول الإتصال بها أو ارجاعها لعصمته منذ طلقها ، و حياته طبيعية ...فهل هذا الزوج يحب طليقته حقا؟!!!!
السؤال الذي يجيب على هذه التساؤلات:- ما هو الحب ؟!! هل اعطانا الإسلام تعريف دقيق للحب يجعلنا لا نخطؤه إذ نراه؟
قال تعالى (( إذ قالوا ليوسف و أخوه أحب إلى أبينا منا و نحن عصبة إن أبانا لفي ضلال مبين)) سورة يوسف آية 8
إذن ما مظاهر الحب :- قال تعالى (( قال إني ليحزنني أن تذهبوا به و أخاف أن يأكله الذئب و أنتم عنه غافلون )) سورة يوسف آية 13 يحزنه أن يبعد عنه حبيبه و يخاف عليه من أن يصيبه أي سؤ..يريد أن يكون حبيبه دائما تحت عينه و رعايته ؛ليستطيع أن يحميه إذا تتطلب الأمر و هو دائما قلق يفكر في ما قد يسيء لحبيبه ليدفعه عنه و يجنبه له.
فماذا لو أبعدوا عنه حبيبه فأصاب حبيبه مكروه ؟ ما المظاهر الجثمانية التي تطرأ على المحبوب و يمكن ملاحظتها بالعين ؟
قال تعالى(( قال بل سولت لكم أنفسكم أمرا فصبر جميل عسى الله أن يأتيني بهم جميعا إنه هو العليم الحكيم @ و تولى عنهم و قال يا أسفى على يوسف و ابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم@ قالوا تالله تفتؤا تذكر يوسف حتى تكون حرضا أو تكون من الهالكين @ قال إنما أشكوا بثي و حزني إلى الله و أعلم من الله مالا تعلمون @ يابني اذهبوا فتحسسوا من يوسف و أخيه ولا تايئسوا من روح الله إنه لا يايئس من روح الله إلا القوم الكافرون )) سورة يوسف87:83
إذن فرغم صبر سيدنا يعقوب الجميل إلا أنه ظهر عليه آثار فقد المحبوب و تمثلت في1- الحزن الشديد الواضح مظاهره على العين و ملامح الكظم للغيظ و الحزن الواضحة على ملامح الوجه ، 2- كثرة ذكر المحبوب 3- التولى عن الناس و الإنطواء على نفسه 4-أخذ يشكو بثه و حزنه إلى الله . 5- لم ييأس من محاولات جمع الشمل بينه و بين من يحب و طلب المعونة من الآخرين ليبحثوا له عنه و يساعدوه في لم الشمل بينه و بين من يحب . 6-كاد أن يكون حرضا أو يكون من الهالكين ؛ لذلك أتى النبي صلى الله عليه و سلم رجل يشكو له زوجته بأنها لا ترد يد لامس . فقال له النبي صلى الله عليه و سلم : (طلقها) قال الرجل ( أخشى أن تتبعها نفسي فأهلك ) قال صلى الله عليه و سلم ( أمسكها) المحب لا يتخيل أن يبعد عنه محبوبه ؛ لأن بعد المحبوب يجعل المحب يشعر أنه سيهلك كما أوضح القرآن الكريم و الحديث الشريف ؛ و بالتالي مستحيل أن يطلق .
كان عقيلا أحب أبناء عبد المطلب إلى قلبه . و قد أصابت عبد المطلب فاقة ، فأراد النبي صلى الله عليه و سلم أن يعينه ؛ فاتفق مع عمه العباس أن يأخذ كل منهما ولدا من أبناء عبد المطلب يربوه له ؛ليخففوا عنه العبء . فماذا قال؟! قال: : خذوا من شئتم إلا عقيلا !! لماذا ؟!! لأنه أحب أبنائه لقلبه ، و بالتالي لا يطيق فراقه ؛ حتى و إن كان في مكان مطمئن منه عليه ...لكنه يريده أن يكون محبوبه تحت عينه و حمايته ...هذا هو و الحب { سمعت بعض من هذا الكلام من الدكتور مبروك عطية في برنامج الموعظة الحسنة }
_و أحيانا قد يفقد المحب عقله و يأتي بتصرفات لا يقبلها العقل أو الدين قد تؤذيه و تضيع جاهه ؛ليضمن قرب المحبوب منه لأقصى درجة .قال تعالى {و قال نسوة في المدينة امرأة العزيز تراود فتاها عن نفسه قد شغفها حبا إنا لنراها في ضلال مبين)سورة يوسف آية30 لكن المحب مستحيل أن يدفعه حبه لأن يكذب و يغتاب و يفتري على محبوبه أو يخونه مهما كانت الأسباب . قال تعالى ( ذلك ليعلم أني لم أخنه بالغيب و أن الله لا يهدي كيد الخائنين) سورة يوسف.52 ؛ فمن يؤلف قصة غير صحيحة عن أحد ؛ بحجة أن الذي دفعه لهذا هو حبه له و رغبته في أن لا يتزوج به أحد غيره ؛ هذا لا يمكن أن يكون محب ؛ لأنه خان حبيبه بالغيب .
و لأن الحب شعور قوي و قاهر يضعه الله في قلب من يشاء لمن يشاء ؛ فقد جعل الله عز و جل ثواب من يعف نفسه و يكتم حبه ؛ حتى لا يعصي الله و يتسبب في ضرر ؛بأن له أجر الشهيد عن علي بن مسهر عن أبي يحيى القتات عن مجاهد عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من عشق فعف وكتم فهو شهيد .
و قد أغلق الإسلام باب الشرور سورة النور _ الاية 30. قوله تعالى: «قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم و يحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون»

و وصيتي لكل من يبدأ حياة زوجية سعيدة:- أن يحسن للطرف الآخر ؛ليحظى بحبه و لا يستمع لنصائح الأصدقاء التي كم خربت من بيوت!!! بل يتفكر في حديث الله القدسي هذا جيدا
ورد في الحديث القدسي: أن يا داوود ذكِّر عبادي بإحساني إليهم فإنَّ النفوس جُبِلت على حبِّ من أحسن إليها، وبغض من أساء إليها.
لا يمكن أن تسيء و تتوقع الحب، و أي إنسان طبيعي نفسيا غير متوقع أن تحسن إليه فيبغضك ...أولا تزوجوا من الصالح الذي حب الله هو الحب الأول و المحرك له في حياته ، ثم أكثروا من كل ما يتودد به للطرف الآخر ،و اتعبوا تفكيركم للوصول لذلك ، و ارحموه عند ضعفه أو إذا طرأ مرض سواء بدني أو نفسي . و اسكنوا من أجله و اعلموا أنكم نفسا واحدة كرامة الطرف الآخر من كرامتك و اهانته من اهانتك . و أدعوا الله بإخلاص { ربنا هب لنا من أزواجنا و ذرياتنا قرة أعين و اجعلنا للمتقين إماما ، ربنا آتنا في الدنيا حسنة و في الآخرة حسنة و قنا عذاب النار } ثم افتحوا بثقة في الله الأبواب ؛ فستهب عليكم نسائم الحب و رياحينه؛ فلا تنسوا أن تحمدوا الله عليها ؛ ليزيدنكم منها الله .قال تعالى {و من ءاياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليه و جعل بينكم مودة و رحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون}سورة الروم آية 21

أخيرا ما كان في هذا الموضوع من خير فمن الله أحمد الولي الحميد عليه و ما كان من غير ذلك فأسأل الله أن ييسر له من يصلحه





من مواضيع نستعين بالله
توقيع : نستعين بالله

اللهم اقبل الطفل حمزة الخطيب بصورة توقيعي من الشهداء وخذ بثأره من بشار وجنوده ..اللهم أغث عبادك في سوريا وفرج كربهم وانصر صالحيهم وئإذن لشريعتك أن تحكم الأرض وأن تسود...يا أرحم الراحمين.
قولوا آمين ولا تنسونا من صالح دعائكم

عرض البوم صور نستعين بالله   رد مع اقتباس


إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى منتدى الحياة الأسرية والزوجية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علامات الحب ، الحب بين الرجل والمرأة ، اعراض الحب على البنت بندقة منتدى الحياة الأسرية والزوجية 0 09-11-2012 12:37 AM
علامات تبين الحب ، مظاهر الحب ، ظهور الحب على البنات سكر مكرر منتدى الحياة الأسرية والزوجية 1 07-08-2012 03:30 PM
الحب عند البنات، الحب عند الفتاة ، الحب على مدى العصور سكر مكرر منتدى الحياة الأسرية والزوجية 0 07-01-2012 02:46 PM
الى كل من تتوب ثم تعود الى الذنب وتتوب ثم تعود اليك الحل ... (ملاذ الروح) المنتدى الاسلامي العام 7 04-18-2012 08:31 PM
الحب ماهو زوزي ملتقى عضوات حوامل 8 05-09-2010 04:12 AM

 

الساعة الآن 05:29 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0

Privacy Policy - copyright

لا يتحمّل موقع منتديات حوامل النسائية أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في موقعنا، ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر .