أهلا وسهلا بك إلى منتديات حوامل النسائية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا
العودة   منتديات حوامل النسائية > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي العام

المنتدى الاسلامي العام ومن يتق الله يجعل له مخرجاً و يرزقه من حيث لا يحتسب منهج أهل السنة والجماعة


اليك سيدتي كل مايمكن أن يهمك معرفته عن الزكاة


...
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 08-19-2019, 09:37 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة مميزة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Baghdad Mohammed

البيانات
التسجيل: May 2019
العضوية: 117336
المشاركات: 5,148 [+]
بمعدل : 15.06 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 55
نقاط التقييم: 50
Baghdad Mohammed will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
Baghdad Mohammed غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
icon41 اليك سيدتي كل مايمكن أن يهمك معرفته عن الزكاة




اليك سيدتي كل مايمكن أن يهمك معرفته عن الزكاة




نصاب زكاة المال النصاب هو مقدار المال الذي تجب الزكاة عندَ بلوغه، فلا تجب الزكاة بأقل منه، ويختلف النصاب باختلاف المال المُزكى، فعن أبي سعيد الخدري رضيَ الله عنه قال إنّ الرسول عليه الصلاة والسلام قال: (ليس فيما دونَ خمسِ أواقٍ صدقةٌ، وليس فيما دون خمسِ ذوْدٍ صدقةٌ، وليس فيما دون خمسِ أوسقٍ صدقةٌ)، حيثُ أجمع العلماء أنّ ما لم يبلغ النصاب لا زكاة فيه،




الزَّكاةُ بالمعنى الشرعي هي: المال المؤدى، أي: الذي يخرجه المزكي، ليصرف في مصارف الزكاة، ويدل على هذا المعنى: نصوص الشرع مثل قوله تعالى: ﴿ويؤتون الزكاة﴾ أي: يؤدونها لمستحقيها، فهي: المال المؤدى؛ لأنه تعالى قال: ﴿وآتوا الزكاة﴾، ولا يصح الإيتاء إلا للعين.أو هي: «حق يجبى في مال خاص، لطائفة مخصوصة، في وقت مخصوص»، وتسمى صدقة؛ لأنها دليل لصحة إيمان مؤديها وتصديقه. والزكاة في اصطلاح علماء الفقه هي: «حصة من المال يجب دفعه للمستحقين»، أو «الجزء المخصص للفقير والمحتاج من أموال الغني»، أو هي: «تمليك المال من فقير مسلم غير هاشمي، ولا مولاه بشرط قطع المنفعة عن المملك من كل وجه لله تعالى»؛ لقوله تعالى ﴿وآتوا الزكاة﴾ والإيتاء هو التمليك ومراده تمليك جزء من ماله، وهو ربع العشر أو ما يقوم مقامه




نصاب زكاة المال
النصاب هو مقدار المال الذي تجب الزكاة عندَ بلوغه، فلا تجب الزكاة بأقل منه، ويختلف النصاب باختلاف المال المُزكى، فعن أبي سعيد الخدري رضيَ الله عنه قال إنّ الرسول عليه الصلاة والسلام قال: (ليس فيما دونَ خمسِ أواقٍ صدقةٌ، وليس فيما دون خمسِ ذوْدٍ صدقةٌ، وليس فيما دون خمسِ أوسقٍ صدقةٌ)،حيثُ أجمع العلماء أنّ ما لم يبلغ النصاب لا زكاة فيه،

ومقدار زكاة المال في العملات الورقية هو ما يعادل قيمته من النقد 20 مثقالاً من الذهب أو 140 مثقالاً من الفضة، وقيمة نصاب الفضة 595 غراماً وعليه يخرج صاحب المال عن كل ألف عملة ورقية ما مقداره 25 للزكاة، أي ربع العشر، ونظراً لأنَّ قيمة نصاب الفضة أقل من نصاب الذهب فيكون التقدير بناءً عليه، فإذا بلغَ نصاب الأموال الورقية نصاب الفضة وجبت فيه الزكاة.

إقرأي أيضا : هل تساءلتِ يوما هل لعيد الأضحى زكاة؟

نصاب الذهب والفضة والزرع
إنّ مقدار نصاب الزكاة الذهب الخالص 20 مثقالاً والتي تساوي في الوزن 85 غراماً ومقدار نصاب زكاة الفضة الخالصة ما مقداره 200 درهم والتي تساوي في الوزن 595 غراماً، ونصاب الزكاة يعادل بالوزن ما مقداره 612 غراماً من القمح.


نصاب زكاة الأنعام
إنّ نصاب زكاة الأنعام يختلف حسب النوع، فنصاب زكاة الغنم أو المعز هو 40 رأساً ومقدار الزكاة واحدة منها، ومن البقر والجاموس ما مقداره 30 رأساً وزكاتها هو واحد منها ابن سنة كاملة، أما زكاة الإبل فتجب عندما تبلغ نصاب 5 من الإبل والزكاة عليها شاه، ويشترط أيضاً أن تكون الأنعام للسوم؛ أي أنّها بقصد الدر والنسل والزيادة والتسمين وتكتفي بالرعي المباح أغلب العام.


نصاب الأحجار الثمينة
وغيرها الأحجار الثمينة مثل الماس، والياقوت، والزمرد، والجواهر، والأوراق المالية المستعملة لا زكاة فيها إلا إذا كانت بهدف التجارة، وحينها يتم تقويمها بالذهب أو الفضة ولو بلغت نصاباً واحداً منها تجب الزكاة فيها.



تتوالد والزروع التي تثمر، والتجارة التي تزداد، والنقود التي تقبل النماء، ودليل هذا قوله صلى الله عليه وسلم: (ليس على المسلم في فرسه ولا عبده صدقة) رواه البخاري. قال الإمام النووي: »هذا الحديث أصل في أن أموال القنية –المعدة للاقتناء- لا زكاة فيها«.


إقرأي أيضا : بعض مواضع و أوقات مفضلة لدعاء المسلم تعجل له في الاستجابة


شروط وجوب الزكاة :

الإسلام: فلا تقبل من الكافر.

الحرية: فلا تجب على العبد؛ لأنه لا يملك – وننوه أن العبودية قد قضى عليها الإسلام فلا تجدها في زماننا -.

الملك التام: ومعناه أن يكون المال مملوكاً لصاحبه مستقراً عنده.


النماء: ومعناه أن ينمو المال ويزداد بالفعل أو يكون قابلاً للزيادة، كالأنعام التي تتوالد والزروع التي تثمر، والتجارة التي تزداد، والنقود التي تقبل النماء، ودليل هذا قوله صلى الله عليه وسلم: (ليس على المسلم في فرسه ولا عبده صدقة) رواه البخاري. قال الإمام النووي: »هذا الحديث أصل في أن أموال القنية –المعدة للاقتناء- لا زكاة فيها«.

الفضل عن الحوائج الأصلية: من مأكل ومشرب، وملبس ومسكن، والنفقة على الزوجة والأبناء، ومن تلزمه نفقتهم.

الحول: ومعناه أن يمر على امتلاك النصاب عام هجري، والدليل قوله صلى الله عليه وسلم: (لا زكاة في مال حتى يحول عليه الحول) [رواه أبو داود والترمذي وابن ماجه بإسناد حسن]. ما عدا الزروع والثمار لقوله تعالى: {وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ} [الأنعام:141]، وكذلك نتاج بهيمة الأنعام، ونماء التجارة؛ إذ حولها حول أصلها.

السوم: وهو رعي بهيمة الأنعام بلا مؤنة ولا كلفة، فإذا كان معلوفة أكثر العام ويتكلف في رعيها فليس فيها الزكاة عند الجمهور، لحديث: (في كل إبل سائمة في كل أربعين بنت لبون) [صحيح ابن خزيمة]، وفي كتاب أبي بكر رضي الله عنه قوله: (وفي الصدقة الغنم في سائمتها..) الحديث، [رواه البخاري]. حيث قيّد الزكاة بالسوم.

ملك النصاب: والنصاب هو القدر الذي رتب الشارع وجوب الزكاة على بلوغه، فمن لم يملك شيئاً كالفقير فلا شيء عليه، ومن ملك ما دون النصاب فلا شيء عليه، والنصاب يختلف من مال إلى مال.



أهل الزكاة مثلما قال الله في سورة براءة: إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاء وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ هؤلاء هم أهل الزكاة، الفقراء والمساكين، الضعوف يعني الذين ما عندهم مال يكفيهم، مالهم قليل، والفقير ما عنده شيء إلا شيء يسير أو ما عنده شيء بالكلية، والمسكين عنده بعض الشيء وهو أحسن حال من الفقير، وإذا أطلق هذا دخل فيه الآخر، إذا أطلق المسكين دخل فيه الفقير، إذا قيل فقير دخل فيه المسكين. والعاملون عليها وهم الجباة والحفاظ الذين يرسلهم ولي الأمر إلى الناس يجبون منهم الزكوات، هم يقال لهم العمال.

والمؤلفة قلوبهم هم الذين يعطون لأجل تقوية إيمانهم، أو رجاء إسلامهم، أو كف شرهم عن الناس، سواءٌ كانوا مسلمين أو كفار، إذا أعطوا لأجل رجاء إسلامهم، أو قوة إيمانهم حتى يقوى إيمانهم، أو حتى يكف شرهم، أو حتى يسلم نظراؤهم فهذا مطلوب، ويقال لهم المؤلفة قلوبهم على الدين، والخامس في الرقاب إعتاق الرقاب وإعتاق الأسارى من الزكاة لا بٍأس، والسادس الغارمون.

إقرأي أيضا : ماهو الفرق بين العفو والمغفرة وأيهما أبلغ ؟

المدينون الذين عليهم ديون يعجزون عن أدائها هؤلاء يعطون من الزكاة، لكن إذا كان غارماً لإصلاح ذات البين فيعطى ولو كان غنياً حتى يؤدي الحمالة، لو أن إنسان غرم حتى يصلح بين قبيلتين أو أهل قريتين أو جماعتين يصلح بينهم بمال فهذا محسن، ويعطى هذه الغرامة من الزكاة وإن كان هو غنياً إذا طلبها، أما الغارم لحاجاته في نفقة عياله، لحاجاته هذا يقال له الغارم لنفسه، فإذا كان فقير عاجز يعطى من الزكاة ما يسد به الغرامة، والسابع في سبيل الله وهم المجاهدون يعطون إذا كانوا ما لهم ما يكفيهم من بيت المال يعطون من الزكاة ما يكفيهم في الجهاد، والثامن أبناء السبيل، الإنسان الذي يمر بالبلد كملت نفقته أو سرقت نفقته أو نحو ذلك يعطى ما يوصله إلى بلده، وإن كان غنياً في بلده، إذا كان مر بك في البلد وقال إن نفقته ضاعت ما معه شيء أو سرقت يعطى من الزكاة ما يوصله إلى بلده.





الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 011.jpg‏ (89.6 كيلوبايت, المشاهدات 4)

من مواضيع Baghdad Mohammed
0 مخاطر التعرض لتيارات باردة خلال فترة النفاس
0 تعرفي معنا على فوائد شرب الكمون المغلي
0 كيف تعرفين أنك حامل باستخدام توقيت الدورة الشهرية
0 ارتباط أنوثة المرأة القوية بالشعر الطويل
0 المركز الأقدم للحقن المجهري ويوجد به زعيم الحقن في الوطن العربي
0 الادوية اثناء فترة الوحام ما يجب اخذه وما لا يجب تناوله
0 قبل الذهاب لإزالة الشعر بالليزر عليكِ الانتباه لهذه الأمور
0 انسداد الامعاء مرض خطير نعرض لك تفاصيل أكثر عنه
0 اهمية الزعتر و الاستخدامات الدوائية له في علاج البطن
0 علاج الأجنة المشوهه في بطن الأم قبل الولادة
0 ما هي أبرز أضرار الوجبات السريعة على أطفالك
0 أهم شروط و مميزات وعيوب استخدام اللهاية لطفلك
0 بعض العوامل و الاسباب المؤدية لنقص في ادرار حليب الثدي
0 تعرفي على فوائد لسان البحر مع ماء الورد
0 تفاصيل المرحلة الثانية من مراحل الحمل
عرض البوم صور Baghdad Mohammed   رد مع اقتباس


إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى المنتدى الاسلامي العام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كل ما يهمك معرفته عن الحمل في الشهر الثاني Baghdad Mohammed إستفسارات حوامل ثلاثة شهور الأولى 0 08-16-2019 10:38 AM
ما يهمك معرفته عن ضغط الدم مسك و عنبر المنتدى الطبي الــعــام 4 12-05-2015 10:25 PM
كل ما يهمك معرفته عن طفلك من اول يوم و بشر الصابرين استفسارات رعاية المواليد 8 05-24-2015 04:29 PM
ما يهمك معرفته عن الرضاعة الطبيعية للتوأم حياتي توأمي منتدى الرضاعة الطبيعية والصناعية 13 06-22-2014 01:31 AM
اليك سيدتي حلول جذريّة لرائحة القدمين.. ! ام ارجواااااان الموضة و الجمال 1 06-10-2011 09:05 PM


الساعة الآن 05:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0

Privacy Policy - copyright

لا يتحمّل موقع منتديات حوامل النسائية أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في موقعنا، ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر .